المركز مغلق مؤقتًا ولكن يمكنكم زيارة "إثراء التواصل"

 

مبادرة "إثراء الحدّ الجنوبي"

هي مبادرة من إثراء وتهدف لإثراء 20,000 شاب وشابة في كل من نجران وجازان وجنوب عسير، وأعلن عنها في وقت سابق وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، خلال تدشين مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، حيث قدّمت 4 برامج إثرائية وهي أتألق، وإثراء لاب، وألهم، وحاضنة أكتشف المعرفية.

- أتألق

أولى مبادرات الحدّ الجنوبي، وهي عبارة عن برنامج تعليمي يستهدف 3,000 طالب وطالبة من خلال زيارة 60 مدرسة للبنين والبنات في (شرورة، نجران، سراة عبيدة، ظهران الجنوب، جازان، صبيا)، ويقدم هذه التجارب العلمية الملهمة فريق من المدربين السعوديين الذين تدربوا على محتوى البرنامج من أعرق المراكز العالمية المختصة بالتعليم بأسلوب حديث وشيق، بواقع 45 ألف ساعة تعليمية.

- إثراء لاب

معرض متنقل في منطقتي نجران وجازان، يهدف إلى إثراء وإلهام 5000 زائر سنويًا من خلال تجارب علمية تفاعلية في مجالات العلوم، والرياضيات، والهندسة، والتقنية.

- ألهم

فعالية جماهيرية بمنطقتي جازان ونجران مفعمة بعروض ملهمة في قالب شبابي تعزز مبادئ الإبداع، والإصرار، والنجاح، والمواطنة لدى شباب وشابات الوطن، حيث تستهدف الفعالية 1000 شاب وشابة لإثراء الفكر وإلهام الخيال.

- حاضنة "أكتشف" المعرفية

مركز تعليمي مستدام في نجران وجازان لتدريب المعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات في مجالات العلوم والرياضيات والهندسة والتقنية واللغة الإنجليزية وبناء المهارات الشخصية، وتستهدف الحاضنة المعرفية 10,000 طالب وطالبة و1000 معلم ومعلمة سنويًا من خلال 165,000 ساعة تعليمية، في مقرّ مستقلّ للبنين وآخر للبنات.