يشارك في الجناح السعودي الذي يمثل المنطقة الشرقية

"إثراء" يدعم استدامة المجتمعات الإبداعية في "أسبوع دبي للتصميم"

يشارك مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" في معرض "أسبوع دبي للتصميم" في نسخته الخامسة، وذلك في الفترة من 14 – 19 ربيع الأول 1441هـ (الموافق 11 – 16 نوفمبر 2019م) والذي يعقد في حي دبي للتصميم، ويهدف المعرض إلى خلق بيئة إبداعية تجمع مجموعة من الخبراء والفنانين من مختلف أنحاء العالم، وذلك لتقديم تجاربهم في مجالات الفنون والتصميم أمام الزوار، كما يقدم المهرجان الإبداعي الأكبرعلى مستوى الشرق الأوسط، فعاليات ترتكزحول التصميم عبر مختلف المجالات كالهندسة، والمنتجات، والأثاث، والتصميم الداخلي والتصميم الجرافيكي.

أوضحت رانيا بلتاجي مديرالتواصل والشراكات في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" أن المركز يؤكد ومن خلال دعمه لتصميم شهد العزاز المشارك في "أسبوع دبي للتصميم" على دعم المواهب السعودية وإبرازها في المحافل العالمية، وتعزيز التواصل والحضور الفاعل في أهم المحافل العالمية والإقليمية، علاوة على تعميق الشراكات مع الجهات الداعمة للإبداع وفتح آفاق التعاون والشراكة مع مختلف المؤسسات الثقافية المحلية والعالمية.

لافتة إلى أهمية إثراء المحتوى الوطني ثقافيا وفنيا، من خلال دعم التصاميم والأعمال التي تحمل خصائص الابتكار، والتي تقوم على مفهوم الاستدامة، إضافة إلى إتاحة الفرصة للمصممين السعوديين ليعرضوا مواهبهم وإبداعاتهم للجمهور في مناسبة دولية تعد من أهم المعارض في المنطقة، بالإضافة إلى توفير منصة داعمة للفنون والتصاميم الإبداعية؛ في سبيل خلق أثرًا إيجابيا للمجتمع من خلال التصميم.

وأبانت بلتاجي أن مشاركة المركز تتمثل من خلال دعمه للجناح السعودي في معرض "أبواب"عبر تصميم للمهندسة المعمارية شهد العزاز والذي يهدف إلى إبراز أهم الحرف القديمة والمنسوجات في المنطقة الشرقية ومدى الإستفادة من سعف النخيل وتوظيفه من خلال تصاميم و منسوجات تُظهر جمال هذه الحرف التقليدية وفقًا للطرق المستخدمة من الحرفيين، حيث تمزج هذه التصاميم بين اللون والقياس والملمس، في أجواء تفاعلية مع الزوار، ويغطي جناح المنطقة الشرقية كسوة معلقة عملاقة تتكون من ٤ أنواع مختلفة من التصاميم المنسوجة.

كما يقدم المركز ورشة عمل بعنوان مُمَكِّنات الأشياء (الكانفاس الخرساني) وذلك يوم 13 نوفمبر، يقدمها كل من روبرت فريث المدير الإبداعي وسلطان البدران مطوّر البرامج الإبداعية في مختبر الأفكار بمركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" حيث تعرض الورشة مادة الكانفاس الخرساني وتستعرض إمكانياتها التي تعدت وظيفتها الأساسية، فأصبحت تستخدم في مجالات مختلفة تخدم فيها الإنسان بشكل عام.

الجدير بالذكر أن مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" يحرص على التفرد في مجالات الفنون والعلوم والابتكار وتقديمها بقوالب ممتعة وثريّة، بالإضافة إلى خلق قيمة مضافة من خلال إنشاء علاقة استراتيجية بين المركز وشركائه، عن طريق تحفيز استدامة المجتمعات الإبداعية والثقافية، وإبراز المواهب ومشاركة الأفكارعلى إنتاج وتبادل المعرفة الثقافية المحلية والإقليمية والدولية.