حوارات الإبداع والإبتكار

منصة تنوين : 19 أكتوبر

: 0

الزمان

19 أكتوبر 2018
الوقت 6:45 م

المكان

السينما

الجمهور

مناسب لـ: الكبار،الشباب.

افتحوا عقولكم لتجارب جديدة ، وشاركوا المختصين و المبدعين في حقول العلوم و الفنون و التكنولوجيا

الحوارات

المزج بين التصميم والعناصر الحية

المتحدثة: ناتساي أودري تشيزا

06:45 م | السينما | الإنجليزية

التصميم البيولوجي-أي تصميم العناصر الحية والتداخل معها والأخذ منها-هو علم متعدد التخصصات بدأ يبرز سريعًا حيث يمزج بين ممارسة التصميم والبيولوجيا. بات من الممكن بفضل التقدم في التقنية البيولوجية هندسة الحياة على مستوى الحمض النووي لتقمص سلوكيات جديدة. فابر فيوتشرز، والتي تعمل في نطاق واسع من الصناعات، عبارة عن مختبر ابداعي للتصميم الحيوي وشركة استشارية. وتتمثل مهمتها في المحاذاة بين الهندسة على مستوى الحمض النووي والتفكير التصميمي الحساس ويحفزها لتحقيق ذلك إدراك أن البيولوجيا قادرة على تمكين مفهوم صناعي جديد يعمل ضمن القيود التي تفرضها النظم الطبيعية لتهيئة ظروف الوفرة. أسس فابر فيوتشرز ناتساي أودري تشيزا، وهي رائدة في مجال التصنيع البيولوجي لتصميم الأنظمة الحية. ولكون تشيزا مصممة ورائدة أفكار ومن متحدثي منتدى ""تيد"" فإنها ستأخذك في رحلة مذهلة في هذا المجال الناشئ بسرعة وستقدم لكم فكرة جيدة عن الأسلوب المميز لشركة فابر فيوتشرز في المزج بين التصميم والعناصر الحية.

بطل لا يموت

المتحدث: بدر الحمود

07:15 م | السينما | العربية

الأفلام تزرع شخصياتها في ذاكرتنا، ونجد أنفسنا لا نستطيع نسيان شخصية الشر، كما لا يمكن للشخصية الخيّرة النمو دونه، فهل تأملنا أثرها علينا وموقفنا الأخلاقي منها؟ عن كل هذا وأكثر كونوا على الموعد مع محاضرة المخرج السعودي بدر الحمود (بطل لا يموت)

آلة الطقوس

المتحدثون : البروفيسور مانفريد هيل ومهند شونو

08:15 م | السينما | الإنجليزية

يناقش مهند شونو والبروفيسور مانفريد هيلد تعاونهما والنتائج التي توصلت إليها خلال فترة إقامة مهند الفنية في سنة واحدة في كونستلرهاوس بيتانين في برلين والتي بلغت ذروتها في عرض ""آلة طقوس"" في إثراء. يناقش السيد مهند شونو والبروفيسور مانفريد هيلد نتائج عمل وتعاون أنجز مؤخرًا خلال فترة عمله كأستاذ مقيم في جامعة بيوث للعلوم التطبيقية في برلين، والتي تتوجت بعلاء: معرض آلة الطقوس في إثراء

خوارزم للحب

المتحدث : د. أشرف الفقيه

08:45 م | السينما | العربية

الاَلات من حولنا تزداد تطوراً وفطنة. الخبراء يبشرون بعصر الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، والواقع المعزز. والبعض يرتجفون من مستقبل آلي حذّر منه التيرمونيتور حين قال: سأعود!
لكن ماذا لو كانت آلات المستقبل الذكية طيبة حقاً؟ بل ماذا لو هداها ذكاؤها لأن تفك مغاليق سر الأسرار؛ وتهتدي إلى طريق الحب؟
هل تتفوق علينا الآلات في الحب أيضاً؟ أم أن وقوع الآلة الذكية في الحب سيكون، بالفعل، إيذاناً بنهاية كل شيء؟ د. أشرف الفقيه، مؤلف روايات الخيال العلمي ومدير قسم الشراكات والعلاقات العامة في مركز إثراء، يناقش خوارزم للحب.