عايشنا خلال الأشهر الماضية حدثًا لم يسبق أن شهدنا مثله من قبل، فقد أصبحنا أقرب إلى أحبائنا، حتى وإن كانوا بعيدين عنّا، بل أمضينا المزيد من الوقت مع أفكارنا، وأصبحت ممارستنا اليومية تحظى بأهمية جديدة، وغدت بعض المقتنيات ذات معنى مختلف.

انضم إلى معرضنا العالمي كوفيد-19 ، وشاركنا هذه المقتنيات الشخصية والقصص التي خلفها، قد تكون صورة فوتوغرافية ترسم على مُحيّاك ابتسامة يومية، آلة موسيقية أصبحت ملاذك، ربما القلم الذي استخدمته لكتابة يومياتك، أو حتى كوب، أو قطعة ملابس أو لعبة. أي شيءٍ كان لديك تحول إلى ملاذٍ آمنٍ للراحة، أو الإلهام، أو حتى الإحباط أثناء جائحة كوفيد-19، كل ذلك نريد أن نسمعه منك.

سيكشف معرض إثراء "كوفيد-19" النقاب عن المقتنيات الشخصية والحميمة التي نمتلكها للجمهور من مختلف دول العالم، كما سيكشف لنا كيف نستمر نحن البشر في التأقلم مع الظروف المحيطة بنا. هل نحن من يشكّل مقتنياتنا؟ أم هي من تشكّلنا؟ الأهم أن تكون ذات معنى وأهمية بالنسبة لك، لذا نريد أن نسمع ذلك منك.

سينطلق معرض "كوفيد-19" بمعرض افتراضي، وهو صدى لتبيان تقاربنا جميعًا من خلال الإنترنت، ليتبعه في عام 2021م معرض مادي في "إثراء" يضمُ مقتنيات من اختيار القيّمين على المتحف من العروض المُقدمة عبر الإنترنت.

شاركنا صورة من قصتك استكشف معرض كوفيد – 19 "قريبًا"

معرض كوفيد-19 هو معرض افتراضي للإبداع والتعبير عن الذات للجميع، لذا نرحب بكل ود بهذه المقتنيات كوننا نجزم أن القصص التي تكتنزها، ستثير الفكر وتتجاوز حدود اللغات والبلدان والثقافات.

نتطلعُ لرؤية مقتنياتك الخاصة لتروي قصصًا تجوبُ العالم.